الخطوات الواجب اتباعها لتنظيم الأكل, كيفية تنظيم الاكل

Nora Non
صحة وجمال
Nora Non9 يوليو 2020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
الخطوات الواجب اتباعها لتنظيم الأكل, كيفية تنظيم الاكل

الخطوات الواجب اتباعها لتنظيم الأكل, كيفية تنظيم الاكل

الخطوات الواجب اتباعها لتنظيم الأكل, كيفية تنظيم الاكل

يسعى الجميع للحصول على جسمٍ نحيفٍ رشيق، لأنّ الرشاقة تعتبر من مقاييس الجمال، كما أنّ عروض الأزياء كلّها تختص بعرض الملابس التي يرتديها النحلاء، عدا عن أنّ النحافة تعدّ من مقاييس الجمال، فإنّه من ناحيةٍ صحيةٍ تعتبر البدانة عدوّ الصحة الأول، وأكبر مسبّب لأمراض القلب والشرايين والمفاصل والسّكري، وتؤثر البدانة على الشكل العام للجسم، وتحدّ من حركته، وتسبب له الكسل والخمول.

إنّ نماذج الجمال التي ترسخت في أذهان الناس حاليًا كلها تصبّ في مصلحة النحافة، ومن هذا المنطلق يسعى الرجال والنساء على حدٍ سواء للوصول إلى الوزن المثالي، وخصوصاً النساء، وأصبح الجميع يبحث عن الطرق التي تجعل جسدهم مصقولاً، وأصبح الذهاب إلى خبراء التغذية موضةً رائجةً جداً، وتجنباً للوقوع في فخّ البدانة يجب تنظيم الوجبات التي يتناولها الفرد، وتقنين كمية الأكل وعدد السعرات الحرارية، فكما يقولون: “الوقاية خيرٌ من العلاج”.

الخطوات الواجب اتباعها لتنظيم الأكل
تجنّب تناول وجبات الطعام مبكراً جداً، وكذلك تجنّب تناولها في وقتٍ متأخرٍ جداً، فقد أثبتت الدراسات أنّ من يأخذون القدر الأكبر من السعرات الحرارية في وقتٍ مبكرٍ جداً، أو في وقتٍ متأخرٍ يعانون من البدانة أكثر ممن يأخذون السعرات الحرارية في منتصف النهار، ولهذا ينصح خبراء التغذية بتناول وجبة الإفطار ما بين الساعة السابعة والثامنة صباحاً، وتناول وجبة الغداء ما بين الساعة الثانية عشرة والواحدة ظهراً، وتناول وجبة العشاء ما بين الساعة السادسة والسابعة مساءً، وهذا البرنامج يكفل إتمام عملية الهضم بشكلٍ مناسبٍ.
الإكثار من تناول الخضروات والفواكة، والابتعاد عن المحلّيات الصناعية والمشروبات الغازية والوجبات السريعة قدر الإمكان.
شرب كأس ماء قبل موعد الوجبة بنصف ساعة لكبح الشهية.
تناول المواد الغذائية قليلة السعرات الحرارية والغنية بالكربوهيدرات لأنّها تعطي إحساس بالشبع لوقتٍ طويلٍ.
مضغ الطعام جيّداً أثناء الأكل، وعدم الأكل بسرعة.
الابتعاد عن الأطعمة المقلية بالدهون مثل السمن والزيت، وتناول الأطعمة المشوية والمسلوقة عوضاً عنها.
بدء وجبة الغداء بصحن سلطة، أو صحن شوربة، لتجنب الإسراف في تناول الطبق الرئيس.
الحرص على تناول وجبة الإفطار، حيث أثبتت الدراسات إنّ إهمال وجبة الإفطار يؤدي إلى زيادة الوزن.
التقليل من تناول الأغذية المملحة التي تعمل على احتباس السوائل في الجسم وبالتالي زيادة الوزن.
إدخال الفلفل الأسود إلى النظام الغذائي، لقدرته الفائقة على التنحيف وتحفيز الجسم على حرق السعرات الحرارية، ويقول خبراء التغذية إنّ الفلفل الأسود يحتوي على مادة البيبيرين، وهي تمنع تشكّل خلايا دهنية في الجسم.
عدم شرب الماء والعصائر أثناء تناول وجبات الطعام، لأنّه يعيق عملية الهضم.

كلمات دليلية
رابط مختصر

رأيك يهمنا

error: Content is protected !!