الفكرة للشاعر أحمد الأكشر

فريق النشر
2020-06-12T20:24:00+02:00
أشعار وخواطر
فريق النشر12 يونيو 2020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
الفكرة للشاعر أحمد الأكشر
 الأكشر - مجلة ست الحسن

الفكرة
قطعة طينٍ صلصالٍ تتشكل في يدي
بكوخِ الغرائب
اليوم أجعلها غجرية تملأ فراغ
يدي فتشعلني ناراً
و غداً سرب حمام يأخذني لعالم أحلامي
و في تلك اللحظة لا شيء
الفكرة انسان يسري في نهر العمر
تنحاز كثيرا ً للجوهر
و تميل بمحاذاة الفجر
الفجر الصاعد فوق جباه الحزن
لأكون بداية درب أخضر
ينهرني حين أبدل حبري الأسود
بدموعٍ سالت من أجل الأمس

الفكرة
أني مازلت أواري سوءة عقلي
بكلام يمنحني عضلات
هرقل يعبث في أوراقي عن رحلة كنز مفقود.
كالشجر المنزوع الأوراق يهلل بتمجيد الغابات.
مفقود من يأتي الدنيا و يداه بأصابع بكماء
لا تكتب فوق تراب الأرض
أو تزرع فيها الرايات

الفكرة
كلام حين يسود الليل الصمت .
و جوع ينهش أحشائي
دخان لفافة تبغٍ يتراقص مع ضوء المصباح
أشباح تدخل صومعتي
و الأخرى تفر من ثقب الباب
مازالت أحلامي تناديني .
مازالت افكاري تصاحبني
تمنحني كسرة خبزٍ و شربة ماء
في بيدٍ بلا راحلة و لا رحلة
شاسعة جداً مسافاتي
بين السطر و بين السطر
تقتلني أفكار الأموات
حين يداهم عقلي الفكر
لماذا لا تنحرني الكلمات
لماذا لا تهجرني السكتات…
لماذا لا يغادر طيفكِ
خاصرة الفكرة
حين يموت اللحن
في ايقاع الرقصات…

أحمد الأكشر

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة

error: Content is protected !!