روايات كاملة

تحميل كتاب ترانسيرفينغ الواقع – المستوى pdf للكاتب فاديم زيلاند

تحميل كتاب ترانسيرفينغ الواقع، نبذة مختصرة عن كتاب ترانسيرفينج: يتحدث كتاب ترانسيرفينج عن العديد من المحتويات المميزة، كما أن تجربة كتاب ترانسيرفينج هي من التقنيات الفعالة

كتاب ترانسيرفينغ الواقع

  • يتكون الكتاب من 766 صفحة ويتحدث عن فن السيطرة على الواقع باستخدام حرية الفرد في الاختيار، فالعالم يعكس دائما تصور الإنسان له، وفيه يؤكد المؤلف على أنه يمكن للناس اختيار أي نوع من تطور الواقع الحالي، وبالتالي يجدون أنفسهم في ظروف مرغوبة ومقبولة بالنسبة لهم.
  • لقد حصلت الأفكار المقدمة في الكتاب على تأكيد عملي بالفعل، حيث شعر من قاموا بتجريب الأفكار المطروحة به بحالة من البهجة والسعادة، ووفقًا لمؤلفه فإن الكتاب بمثابة أداة قوية لإدارة الواقع، فإذا قام الشخص بتطبيق أفكاره ستبدأ الحياة بالتغيير وفقًا لطلبه.
  • لمعرفة كيفية القيام بذلك، على القارئ أن يتعلم كيفية إنشاء التفاهم المتبادل بين الروح والعقل، فمعظم الناس الذين قرأوه، لاحظوا أنه يعكس من الصفحات الأولى، نظرتهم إلى العالم ودور الفرد في حياتهم الخاصة.
  • تشجع النظرة الجديدة للواقع القارئ على الارتباط بوعي بالخيارات الموجودة في حياته وسهولة اتخاذ قراره في أي لحظة، وهذا يغير حياته حقًا في الاتجاه الذي يرغب فيه.
  • أثار الكتاب اهتمامًا كبيرًا بين الشباب ومتوسطي العمر، والذين يهتمون على قدم المساواة بالفلسفة وعلم النفس والفيزياء وأسرار الوعي الإنساني.
  • اكتسبت الفكرة شعبية عندما نشر المؤلف النص على الإنترنت، وقال العديد من القراء، إنها أفكاره نجحت معهم بالفعل.
  • الواقع يتوقف عن الوجود كشيء خارجي ومستقل، ويصبح التحكم فيه ممكنًا إذا كان الفرد يتبع قواعد معينة.
  • الكتاب يمكن أن يكون ذا قيمة كبيرة لأي شخص متفتح يسير في طريق اكتشاف الذات لفترة من الوقت.

ملخص كتاب ترانسيرفينغ الواقع

يقولون لك ان المشكلة في نفسك،  هذا غير صحيح، فلا احد يستطيع ان يتكهن بالصورة التي يجب أن تكون عليها،
ليس عليك أن  تغير من نفسك ; فأنت بهذا لا تبحث في المكان الصحيح. لأن الفكرة التي يجب أن تفهمها اولا هي
” فضاء الاحتمالات” وهو مايعرف في الاسلام باللوح المحفوظ، في هذا الفضاء وجد كل شيء ما كان وما هو كائن
و ما سيكون، كل الاحتمالات التي كانت و التي لم تكن و التي ستكون هو مثل عدد المواقع المتوقعة لنقطة
في  شبكة الإحداثيات، أن قوة الإنسان عند وصولها لمستوى معين تصبح قادرة على صياغة حيز من فضاء الاحتمالات،
يعني ان تختار احتمال حياتك الخاص من بين بقية الاحتمالات بقوة فكرك و هذا هو الترانسيرفينغ و لا يهم ابدا
ما حصل في الماضي وما يحدث الان وتذكر الحدوتة التي تروي أن من يلتفت الى الوراء يصبح صخرة اي يتجمد
و يبقى هناك للأبد. ابدأ من حيث انت الان وعليك أن تعي انك مخير ما بين حزنك و فرحك و ما بين نجاحك و فشلك…
و ما ظلمناهم بل كانوا أنفسهم يظلمون…
الفصل الأول نموذج الاحتمالات : الاحلام لا تتحقق!ي
تحدث زيلاند في الفصل الأول عن رؤيا رآها استوحى من خلالها هذا الكتاب وهذه النظرية،
مع العلم انه عالم في فيزياء الكم و أراد أن يربط بين قواعد الفيزياء في الطبيعة و القواعد التي
تدير هذا الواقع المعيشي للإنسان.ا
لقاعدة الاولى تقول :”في حقيقة الأمر كل انسان يمتلك الحرية التامة في اختيار المصير الذي يريده،
الحرية الوحيدة التي لدينا هي حرية الاختيار، يمكن لأي شخص أن يختار ما يشاء”ه
ذه المسألة ارهقت المسلمين لقرون، البعض يقول نحن مخيرين و البعض يقول اننا مسيرين،
زيلاند يقصد أننا مخيرين في اختيار الاحتمالات المكتوبة مسبقا لكن هذه الاحتمالات لا حصر لها يعني مشيئة
العبد لن تتجاوز مشيئة الخالق في كل الاحوال، يعني نحن مخيرين و مسيرين، نحن نختار مانريد لكن اي شيء
نريده هو أحد الاحتمالات المسجلة في الفضاء أي في اللوح المحفوظ وقد أشار زيلاند الى العوالم المتوازية
و نسبية الزمن و تداخل هذه العوالم يقول إنه ليس عليك ان تعرف و تفهم كل شيء في هذا العالم
لان هناك اشياء مخفية و لم يصل إليها العقل البشري غير أن بعض المتحذلقين يدعون الفهم التام لكل الظواهر….

اقتباسات كتاب ترانسيرفينغ الواقع

لو كان القدر كصخرة ثابتة لا تتغير فإن ذلك فيه ظلم و يأس للإنسان فلا مهرب له منه! الغريب ان بعض الناس يرتاحون لهذا المعتقد و يستسلمون : مكتوب! لكن هنا يغيب العدل الاهي و تكبر الضغينة بين الناس فالبعض مترف و البعض الآخر يقاسي مرارة العيش! تكثر هنا الشكوى و التذمر و يكبر الاحساس بالسخط و القهر. و يعتقد البعض الاخر بما يسمى الكارما أي أن  الانسان يعود للحياة مرة اخرى لكي يكفر عن ذنوب ارتكبها في حياة سابقة، لكن كيف للواحد أن يكفر عن ذنوب لا يعرفها و لا يدري متى و كيف ارتكبها ! أي منطق هذا! و البعض يجزم أن هذه المعاناة ستعوض خيرا في زمن اخر او في فردوس اخر،. لكن من المهم و الأجدر أن يؤمن الإنسان أن له هذه الحياة وهذه اللحظات و عليه أن يعيها و يعيشها جيدا فليس المهم أن تكون لنا حياة سابقة أو لاحقة المهم هو الآن فالحياة هدية من عند الله عز و جل.ر
بما يعتقد زيلاند أن كل خطأ نرتكبه  ضد قوانين الطبيعة ترد عليه قوى خفية في الحال….ماعليناي
تحدث زيلاند عن ظاهرة غريبة في الفيزياء والطبيعة مفادها أن المادة في الكون تتشكل

نبذة عن المؤلف فاديم زيلاند

فاديم زيلاند كاتب روسي معاصر ، لكن لا يُعرف عنه سوى القليل من المعلومات.

كتب في سيرته الذاتية أنه كان يعمل فيزيائيًا ميكانيكيًا وتقني كمبيوتر.

كان هدفه الرئيسي هو تقديم مجموعة من التقنيات التي يسميها “نقل الواقع” لتحقيق أهداف عملية. هذه التقنيات ذات طبيعة ذهنية وميتافيزيقية ، وقد عمل عليها من خلال تقديم نموذج للكون يجمع بين عناصر فيزياء الكم مع فكرة العوالم المتوازية كما أوضح المؤلف.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock