روايات كاملة

قصة بلسم الروح للكاتبة عبير الحياة

جميع الحقوق محفوظة

قصة بلسم الروح للكاتبة عبير الحياة

المقدمة

بحارة الزهور يلي بتشبه كثير حارات ناس عايشة فيها
بس بتصير فيها قصص ما بتصير بحارات ثانية ولحتى تعرفوها لازم تكونو عايشين فيها مثلي

انا ايلا ست بيت و عمري ٣٥ سنة (متزوجة سابقآ) و عندي ولد (قدر) بياخذ العقل هو اغلى شي بحياتي
صارلي عشر سنين عايشة هون يعني من وقت يلي تزوجت كنت عايشة من قبل برا البلد ولما رجعت مع أهلي لحتى نستقر تزوجت يعني ما بعرف بالبلد الا هالحارة يلي صارت هي بلدي أو موطني الاصلي

سنين عم تمرق من دون ما نحس فيها و فجأة بنلاقي حالنا كبرنا
يعني الحياة هيك كلها مفاجأت بيجي يوم يمكن نفكره مثله مثل باقي الايام
بس لما تجتمعي مع صديقات و يصيرو قراب منك كثير وقتها مستحيل تصير ايام مكررة
كل يوم قصة جديدة و كل يوم مشكلة جديدة خصوصي ازا كان عندكم بالحارة وحدة مثل فتحية الحشرية (ما راح احكيلكم عنها هلأ شي لانو ما في شرح بسيط يوصفها تابعو القصص لتعرفو فصولها)

هلأ تعالوا احكيلكم شوي عن أربع صديقات جمعتني فيهم الصدفة و اجتمعنا بحارة الزهور و صرنا يوميآ سوا مغامرات … مشاكلنا سوا… باختصار حياتنا كلها سوا

نارا كانت تشتغل مديرة علاقات عامة بشركة ضخمة و كانت شاطرة بشغلها …
وقت يلي كانت راح تستلم منصب مهم اكتشفت انها حامل (ههههه وقتها انبسطت لانو ما كانت عارفة شو ناطرها)
هو على أساس تاخذ إجازة بس لوقت تولد و بعدها ترجع
اليوم صارو اولاد بدل الواحد اربعة و هي عايشة على الإجازة (مسكينة يا نارا )

نورا جميلة الجميلات سندريلا الحكايا القديمة مجنونة بالجمال و الموضة و العناية بحياتها كل حلمها تكون ملكة جمال الكون بس كمان لما اجاها مهند الشب الغني الحلو نسيت حلمها و تزوجته
بس كل ما بتشوف مسابقة لملكة الجمال بتكره الساعة يلي تزوجت فيها و خسرت حلمها

رنا انا بعتبرها اشطر وحدة فينا بتهرب من كل مشاكلها بالنظافة سوسة نظافة صح الاغلب بنزعج منها و بشوفو تصرفاتها كثير اوفر بس انا لاني بعرف وضعها و لاني بحبها ما بزعل منها

نيجي نحكي عني انا بعشق الطبخ بحب اطبخ و رتب السفرة و اكلات الحلو هيك كنت اقضي كل وقتي يا بالمطبخ يا مع هالشلة الحلوة يلي وجودها قدر ينسيني اكبر ضربة اخذتها بحياتي اول شي خياتني ابو قدر الي كان يوم حسيت فيه اني اخسرت كل حياتي و هون خلص وفقت الحياة عند هاللحظه…

المفروض شو اعمل.. كيف اتصرف… راح اقدر كمل و اخذ ابني لبر الامان…
لولا وجود صديقات جمعتني فيهم الحياة كانوا الي سند و حماية ما اقدرت ولا كنت راح اقدر اكمل بحياتي..

هاي هي حكاية اربع بنات جمعتنا حارة كلها محبة و اخوة
تابعوا قصتنا لتعيشو حكاتنا و مغامراتنا خصوصي لما سكنت عنا ام اربعة و اربعين على قولت فتحية الحشرية مع انو ليلى كانت طول وقتها عندها (ما راح احكيلك كثير بالأحداث الجاي بتعرفو)
هلأ صار وقت نوم قدر… و شغل مثل العادة مسلسلي المفضل مع ريحة البسكوت الطازة

تصبحو على خير و اصحو بكير لانو احنا بنفيق بكير بلا ما يروح عليكم احداث كثير

تقييم المستخدمون: 5 ( 5 أصوات)

1 2 3 4 5 6 7الصفحة التالية
الوسوم

رأيك يهمنا

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock