قصص قصيرة

قصة عودي إلَي بقلم خلود شلابي

جميع الحقوق محفوظة

 

 

•°قصة عودي إلَي°•

مضت سنتان منذ آخر مرة تركتها فيها 💔
تركتها بدون سبب فعلي،، كانت بريئة كطفلة مسالمة❤ وعفوية لدرجة أنك إذ رأيتها ⚡ ستغرم بها منذ الوهلة الأولى ..!! ❤
لم تكن تناسب نيتي الخبيثة،، إنها تستحق رَجلا أرجل وأفضل مني ..😔✌
تركتها لبرائتها وعفّتها 💔 وبقيت أنا لحقارتي😔 أبحث عن ملامحها في كل فتاة أواعدها ولم أجد 👌🏻
كنت في يوم قد نال السكر منّي ،، أقود السيارة لأرجع لمنزلي ،، وهاتفي الذي لا ينطفي من اتصالات الحسناوات 💄👠 كنت أغوص فالمحرّمات 💔 لا أعلم لما فقدت هويتي ، ولمَ أنحرفت عن مساري بعد غيابها!!
ولكن الّذي أعرفه جيّداً بأنني ضائع في حياتي😔💔
فاتت دقائق من إنطلاقي حتى لم أعد أرى أيّ شيء سوى أضواء تشّع من أمامي وصوت ارتطام سيارات وزجاج محطّم ..
استيقضت لأرى نورها يقترب منّي ،، أرى عيناها خائفتان علي،، ممتلئتان بدموع خشية على صحتي ❤
هي/ أخبرتك دوما أن ترتدي حزام الأمان وأن لا تتهور فالقيادة😢💔
هو/ سامحيني حبيبتي ،، أعدك بأن أستمع لكلامك ☺
هي/ لا تجعلني أخاف عليك مجددا، أنت تعلم بأنني لا أحتمل أن يصيبك أي مكروه 😔
هو/ عودي إلي ، لقد فقدت نفسي منذ غيابك..
هي/ كيف أعود إليك وأنت الّذي تركتني 💔
هو/ أعدك بأنني لن أترككِ مجددا
هي/ أردت فقط رؤيتك والإطمئنان عليك
هو/ اقتربي تولين .. اقتربي حبيبتي..
حاول الإقتراب منها لكنها كانت تبتعد ،، ارجعي تولين ،، تووووولين 😭
فقت من حلمي لأجد نفسي على سرير المشفى ،، مكبّل باسلاك ومجسات..
الطبيب/ اعطنا رقم هاتف عائلتك حتى نطمئنهم على غيابك☺
..
لم أكترث لشيء سوى الخروج من المشفى والبحث عنها..❤
..
كنت كالمجنون أبحث عن رقم هاتفها اتّصلت بها ف أجدني بصدمة استمع لمجيب الهاتف بأن الرقم غير صالح🚫 ف تذكرت رقم قريبتها التي كانت تصالح فيما بيننا عندما كنا نتناوش 💔 لكنها قابلتني بالرفض ولم ترد علي😔
مضى أسبوع كامل وأنا ألهث أمام بيت قريبتها حتى أستطيع رؤيتها ف تخبرني عن مكانها..💔
بعد الحاح شديد مني 👇👇
قريبتها/ بسرعة ماذا تريد؟
هو/ أرجوكِ أين تولين ☹؟
قريبتها/ أين كنت هذه المدة؟ الآن تذكّرتها 🤨؟
هو/ أرجوكِ أريد أن أخبرها بأنني لزلت أحبها وأرغب بأن تسامحني 😔
قريبتها/ تولين تعبت منك كثيرا، كم جعلتها تبكي ، وكم من لحظات مرت بها كنت أواسيها لتتخطاك لكنها كانت تخبرني بأنك كنت حبها الأول وستكون الأخير❤ وأنها لن تتخطاك أبدا👌🏻 .. تولين التي أحبتّك أكثر من روحها انتظرتك كثيرا على أمل أنّك سترجع إليها،، لكنك كنت لا تجيب على رسائلها ومكالماتها 💔
تولين بكت بحرقة ،، و هجرت الأكل والنوم والأصدقاء ،، لقد جعلتها تنعزل عن كل أحباءها 💔😔
هو/ سأعوضها عن كل ما سببته لها.. أرجوكِ دُلّيني على مكانها 😔
قريبتها/ تولين عندما تركتها ،، مرضت كثيرا وكم انتظرتك كثيراااا ،، صارعت مرضها لخمسة أشهر ،، وفي كل يوم فات و انطوى من كتاب حياتها لم تنساك،، ماتت منذ سنة 😭
هو/ مستحيل ،،💔 أخبريني بأنها مزحة!! 😨
قريبته/ ماتت وقلبها متحسّر منك 💔👌🏻
__

وقف أمام قبرها يشكوها ويبكي😔 💔
،، عودي إلي وأحبيني مثلما كنتي تفعلين،،💔 عودي إلي وسامحيني ،، لم أجد فتاة تحبني مثلما أحببتني ،، لقد أشعرتني بكم أنّني مميز ،، وكم أنني قادر على الوقوف لأتخطى كل صعاب الحياة،، كنتي دائما سندي وظلّي ،، كنت أظن بأنني قادر على تخطّيكِ ،، لكنّك الوحيدة التي استطعتي غزو قلبي ❤ الّذي لم تستطع أي حسناء تملّكه من بعدك😔 💔
لقد خسرتكِ فعلا 👌🏻 أنا لم استحقّك😔👌🏻..
بقلم | خلود شلابي ❤

 

تقييم المستخدمون: 4.17 ( 57 أصوات)

الوسوم

‫2 تعليقات

رأيك يهمنا

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock