ملخص رواية أنا كارينينا

ساره الجوهره
روايات كاملة
ساره الجوهره4 يوليو 2020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
ملخص رواية أنا كارينينا

تعتبر آنا كارينينا واحدة من الروايات الأدبية الخالدة في العالم الروسي  والتي تركت تأثيرا بشريا كبيرا  وقد ترجمت هذه الرواية إلى غالبية لغات العالم  حيث تم طباعتها مئات المرات  وظهرت الكثير من الآراء النقدية حولها

ملخص رواية آنا كارينينا
تُعتبر من الروايات التي تتبنى المذهب الواقعي، وفيها تتجلى مظاهر الحرب والسلم، وتبدأ أحداث الرواية بمشهدٍ يقوم فيه الأمير ستيبان أركاديفيتش أويلونسكي “سنيفا”، وهو رجل أرستقراطي ويعمل موظفاً مدنياً ويخون زوجته داريا ألكسندروفنا التي يُطلق عليها لقب “دوللي”.
تكتشف دوللي علاقة زوجها وخيانته لها مع مربية الأسرة فتسود أجواء الأسرة الكثير من المشاكل والاضطرابات.
تظهر ردة فعل الزوج الطبيعية تجاه استغاثات زوجته، وفي أثناء كل الفوضى الحاصلة يتذكر ستيفا شقيقته المتزوجة واسمها آنا كارينينا والتي تأتي من بيتر سبرج لزيارتهم.
في نفس الوقت يصل قسطنطين “كوستيا”، وهو صديق ستيفا في الطفولة، ويطلب يد شقيقة دوللي الصغرى، وهي الأميرة كارينينا الكسندروفنا شيرباتسكايا “كيتي”.
ليفين رجل خجول وعاطفي وهو من الرجال الأرستقراطيين ملاكي الأراضي، واختار أن يعيش في أرضه الكبيرة في الريف على عكس أصدقائه، ويكتشف أن ضابطاً في الجيش وهو الكسى كيريلوفتش فرونسكي، يتودد لكيتي.
تتعدد شخصيات الرواية وأحداثها ما بين زوجة وعشيثة فرونسكي، والأمير ستيبان، ودوللي، وغيرهم من باقي الشخصيات لتتعقد حبكة الأحداث ما بين الخيانة والمشاكل الاجتماعية والعائلية.
يُظهر تولستوي في روايته هذه أنه لا يوجد شخصيات لا تنطق إلا بالخير، كما يجعل القارئ ينظر إلى جميع الشخصيات بصورةٍ حيادية، وأن لكل شخصية في أعماقها علاً وقلباً ومصلحة عليا أيضاً، كما تُبين أن كل فعل تقوم به شخصيات الرواية له ما يُبرره.
تُعتبر هذه الرواية من الروايات التي أثارت جدلاً واسعاً لأن الكاتب ناقش فيها قضية اجتماعية مهمة تواجهها جميع المجتمعات الإنسانية وخصوصاً المجتمعات الأوروبية ما بعد الثورة الصناعية، وكيف أن الناس اتجهوا بعد هذه الثورة للاهتمام بالمادة.
تًظهر الرواية أيضاً الأمراض التي تتعلق بالمال والتي ظهرت عند الطبقات الأرستقراطية في ذلك الوقت.
نبذة عن كاتب رواية أنا كارينينا
ولد الكاتب الروسي الكونت ليف نيكولايافيتش تولستوي في التاسع من أيلول من عام 1828م، وتوفي في العشرين من تشرين الثاني من عام 1910م.
يُعتبر أحد عمالقة الكتاب والروائيين الروس، وهو أيضاً داعية سلام ومصلح اجتماعي وأحد الأعضاء المؤثرين في أسرته.

كلمات دليلية
رابط مختصر

رأيك يهمنا

error: Content is protected !!